Germany continues funding ICMP’s activities in the Western Balkans and Iraq

وقعت السفيرة الالمانية في البوسنة والهرسك اولريكه ماريا نوتز باسم الحكومة الالمانية اليوم اتفاقية مع كاثرين بومبركر المدير العام للجنة الدولية لشؤون المفقودين

وقعت السفيرة الالمانية في البوسنة والهرسك اولريكه ماريا نوتز باسم الحكومة الالمانية اليوم اتفاقية مع كاثرين بومبركر المدير العام للجنة الدولية لشؤون المفقودين

الحكومة الالمانية اعلنت بأنها ستقدم منح اضافية لعمل اللجنة الدولية لشؤون المفقودين للفترة من 2012 الى 2013. وقعت السفيرة الالمانية في البوسنة والهرسك اولريكه ماريا نوتز باسم الحكومة الالمانية اليوم اتفاقية مع كاثرين بومبركر المدير العام للجنة الدولية لشؤون المفقودين في المقر الرئيسي للجنة الدولية لشؤون المفقودين في سراييفو.

قيمة المنحة البالغة 500,000 يورو ستمكن قسم العلوم الجنائية في اللجنة الدولية لشؤون المفقودين بالشروع في النشاطات المتعلقة بمعالجة الرفات التي لم يتم التعرف عليها في البوسنة والهرسك. ومنحة اخرى تبلغ 850,000 يورو ستمكن اللجنة الدولية لشؤون المفقودين بمواصلة عملها في مشروع التدريب والاشراف في مجال علم الاثار وعلم الانسان , حيث ان اللجنة الدولية لشؤون المفقودين قامت بالفعل بتدريب 170 خبير عراقي في مجال تقنيات حفر واستخراج الرفات.

بالاضافة الى هاتين المنحتين , فان المانيا دعمت منذ عام 2001 العمليات التي قامت بها اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في غرب البلقان والعراق و كولومبيا بمساهمات مباشرة وبقيمة دعم مالي بلغت 5.25 مليون يورو , بالاضافة الى مساهمات عن طريق منح مالية من قبل الاتحاد الاوربي.

“بأسم حكومة جمهورية المانيا الاتحادية , انا فخور بأن اعلن استمرارنا في دعم اللجنة الدولية لشؤون المفقودين. ان مجموعة النشاطات الفريدة من نوعها لهذه المنظمة والتي تدمج فيها اخر التقنيات العلمية المتطورة مع التوعية لأسر المفقودين والحكومة لبناء القدرات اللازمة لخدمة العدالة وحقوق الانسان , والتي تشكل عنصر حاسم ومصيري في عملية معافاة المجتمع بعد عمليات الصراع, سواء كانت في البوسنة والهرسك او كرواتيا اوصربيا او كوسوفو او العراق او اي بلد تضرر من الحروب”, بحسب ما قاله سفير المانيا في البوسنة والهرسك الرايك ماريا نوتز عقب توقيع الاتفاقية.

” نحن ممتنين للحكومة الالمانية لدعمها المتواصل للجنة الدولية لشؤون المفقودين. هذه المنح وغيرها من المنح السابقة هي اشارة واضحة بأن المجتمع الدولي – والمانيا كقوة عظمى – عازمون على مساعدة اللجنة الدولية لشؤون المفقودين و الحكومات المحلية لحل مسألة الاشخاص المفقودين. على الرغم من ان ثلثي الاشخاص المفقودين في منطقة غرب البلقان والذين يبلغ عددهم حوالي 14,000 لا نزال بحاجة الى العثور عليهم وارجاعهم الى عوائلهم”, حسب قول كاثرين بومبركر مدير عام اللجنة الدولية لشؤون المفقودين . ” نحن لن نخذل هذه العوائل و سوف نساعد حكوماتهم في محاولة التحديد والتعرف على الاشخاص المفقودين المتبقين, بغض النظر عن الانتماء العرقي او الاثني او الطائفي لاي من الضحايا” .

قامت اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في منطقة غرب البلقان بعملية جمع عينات للدم ل 89,547 من اقارب 29,141 شخص مفقود, وقامت بتحليل 36,858 عينة عظم اخذت من الرفات التي تم استكشافها في مقابر سرية. ومن خلال عملية التعرف المبنية على تحليل الحمض النووي فان اللجنة الدولية لشؤون المفقودين ساعدت في عملية التعرف على 16,614 شخص مفقود من الصراعات التي حدثت في غرب البلقان , منهم 13,880 في البوسنة والهرسك لوحدها.

اللجنة الدولية لشؤون المفقودين قامت بالتعاون والعمل مع السلطات العراقية, وتحديدا مع وزارة حقوق الانسان و وزارة الصحة و مؤسسة الشهداء و وزارة شؤون الشهداء والمؤنفلين و وزارة الصحة لحكومة اقليم كردستان منذ عام 2008. حيث ان اللجنة الدولية تمتلك مكتبين في العراق والكائنين في بغداد واربيل.